2000 جولة رقابية خلال النصف الأول من العام الحالي


نفذت الإدارة العامة للمتابعة بالجامعة 2000 جولة رقابية على جميع وحدات الجامعة شملة الأقسام الإدارية في كليات والإدارات والمعاهد والمراكز الجامعية وكذلك المعاهد العلمية المنتشرة في مختلف مدن المملكة العربية السعودية وذلك خلال النصف الأول من العام الحالي خلال الفترة من 1/1/1439هـ إلى 27/6/1439هـ .

 وأوضح مدير عام المتابعة الأستاذ مقبل بن فريح العريمة أن هذه الجولات تمت بناء على توجيهات معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل  للتأكد من تواجد الموظفين وأدائهم لأعمالهم أثناء ساعات الدوام الرسمي ، بهدف تصحيح ورفع نسبة الأداء وتحسين بيئة العمل في جميع إدارات الجامعة ، موضحاً بأن الجولات الرقابية الميدانية على جميع وحدات الجامعة متواصلة و تتم بصفة مستمرة لتحسين بيئة العمل ، وذلك بالتنسيق مع الإدارات والأقسام المختلفة في الجامعة  وأكد العريمة على تطبيق النظام بحق كل من يتهاون ويقصر في مجال العمل وبهذا الجانب.


وأضاف " العريمة " بأن أقسام إدارة المتابعة تقوم بتكثيف أعمالها في الرقابة على العمل الإداري   للتأكد من انسيابية سير العمل  بكافة وحدات الجامعة المختلفة للوقوف عن كثب على أداء الموظفين ومدى القيام بالعمل الوظيفي المناط بهم، بدون إهمالٍ أو تراخٍ أو سوء استعمال للسلطة الوظيفية.

 

 وتابع " العريمة " أن الجولات الرقابية عززت من تواجد الموظف وتحسين إداء العاملين ، حيث أسهمت في انضباط العاملين في هذه الوحدات الإدارية.

 موضحاً أن ما يتم تسجيله من ملاحظات يتم معالجته بالتعاون مع عمداء الكليات ومدراء الإدارات لتفادي أي قصور ينجم بسبب التساهل في المواظبة على أوقات الدوام الرسمي ومن يتكرر ذلك منه يتم إحالته للجنة تأديب الموظفين والموظفات للنظر في وضعه وفق الأنظمة والتعليمات.


وأختتم "العريمة" تصريحه بالشكر والعرفان -باسمه ونيابة عن كافة منسوبي الإدارة العامة للمتابعة - لمعالي مدير الجامعة على دعمه المتواصل والمستمر للإدارة النابع من حرصه على الرقي بإدائها نحو التميز التطويري المستمر الذي تشهده الجامعة ، والتي ستسهم في تحقيق رؤية المملكة2030 ، ودعم مسيرة التقدم والتنمية التي يقودها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - يحفظه الله- .



التغطية الإعلامية