الأسبوع التمهيدي

من منطلق أهمية الأسبوع التمهيدي في حياة الطفل ومساعدته في تحقيق نموه الروحي والعقلي والعاطفي والاجتماعي مع يسر انتقاله من محيط البيئة التي اعتاد عليها إلى محيط المدرسة مما يخفف من مشاعر الخوف والرهبة في نفسه ليحل محله شعور الألفة و الطمأنينة ، وأهمية ذلك في تكيف الطفل وتعامله مع عناصر عالمه الجديد .


فقد ركزت الإدارة على هذا الأسبوع من العام الدراسي 1439-1440 وجعلته من أولى النشاطات المقامة مع بداية العام الدراسي حيث وضعت خطة لاستقبال الأطفال مع أمهاتهم وتيسير سبل ذلك كما تخلله جوانب ترفيهية وأركان للمسليات.

نتمنى لأطفالنا عام دراسي حافل بالعلم و المعرفة ومزيداً من التقدم.

التغطية الإعلامية