كلمة مدير المعهد

المدير.jpg

الدكتور/ خالد بن محمد الدهام
مدير معهد العلوم الإسلامية والعربية في إندونيسيا

يُعد المعهد صورة واضحة للعلاقة القوية والتعاون الوثيق بين المملكة العربية السعودية وجمهورية إندونيسيا، وانطلاقاً من أهداف جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ورسالتها يسعى معهد العلوم الإسلامية والعربية في إندونيسيا لتحقيق ذلك التعاون, وتوطيد تلك الصلة من خلال نشر العلوم الشرعية و تعليم اللغة العربية لأبناء المجتمع الإندونيسي, والأقليات الإسلامية في جنوب شرق أسيا من خلال التعاون البناء مع الجهات التعليمية ,والدوائر الحكومية والأهلية,  سواء في التدريس أو عقد الدورات, واللقاءات وتبادل الخبرات في مجال تعليم اللغة العربية، حيث يمتلك المعهد رصيداً جيداً في هذا المجال، استفادت منه جهات عدة منها الوزارات والجامعات والمعاهد والجمعيات ، ولا شك أن  هذا المجهود من المعهد يأتي في إطار العلاقات الطيبة بين الدولتين الشقيقتين المملكة العربية السعودية وجمهورية إندونيسيا ويعكس اهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - بنشر اللغة العربية والعلوم الإسلامية.

وأن ما تحقق من إنجازات له بتوفيق من الله سبحانه وتعالى ثم بالتوجيه المتواصل من  الجامعة ممثلة في سعادة مديرها بالنيابة الدكتور فوزان بن عبد الرحمن فوزان ووكيل الجامعة الدكتور محمد بن سعيد العلم وعميد شؤون المعاهد في الخارج الدكتور عبد الله بن حضيض السلمي التي تولي المعهد اهتماماً كبيراً ثم دعم ورعاية سفارة خادم الحرمين الشريفين في اندونيسيا لما تقدمه من تسهيلات لتذليل كافة العقبات التي تواجه المعهد مما كان له الأثر الكبير في مساعدته على تحقيق أهدافه بكفاءة وفعالية.