مقترح للخطة الاستراتيجية

لكلية الإعلام والاتصال

مقدمة

تأمل كلية الإعلام والاتصال بجامعة الإمام محمد بن سعود الاسلامية، ان تعمل الخطة الاستراتيجية على تحقيق :

رسالة ورؤية الكلية ،وان تسهم فى تحقيق رسالة الجامعة من خلال تطوير الاجراءات والآليات والامكانات المتاحة ،وتفعيلها واعادة ترتيب اولوياتها واستغلالها الاستغلال الامثل ،والربط بين الاهداف الموضوعة والوسائل والاجراءات المناسبة ،وتطوير خطط عمل تترجم الاستراتيجية ضمن برنامج اولويات مناسب يراعى المصادر المتاحة لذلك ،فضلا عن اتاحة الفرصة لقياس كفاءة وفاعلية النتائج المتحققة من خلال وضع مؤشرات اداء قابلة للقياس يتم مراقبتها باستمرار .

منهجية إعداد الخطة الاستراتيجية لكلية الاعلام والاتصال : -

  1. دراسة وتحليل الوضع الراهن .
  2. الوصول الى تحديد الاهداف الاستراتيجية
  3. وضع الخطة التنفيذية .

    والتى تتضمن مجموعة الأنشطة والأعمال التى تقود الى تحقيق الأهداف وتحديد مسئولية وتوقيت التنفيذ ،ومصادر التمويل والموارد اللازمة للتنفيذ ،ومؤشرات الانجاز .

     

    ​وتنفذ الكلية هذه المراحل من خلال خطوات العمل التالية :

1-   تكوين فريق التخطيط الاستراتيجى .

2-   الاعداد لأعمال التخطيط الاستراتيجى وتحديد المنهجية والأدوات

،وتشمل :-

  • استبيان الرؤية والرسالة .
  • TOWS Analysis
  •   SWOT Analysi   

3-   تدريب فريق العمل من خلال دورات متحصصة ،توفرها الجامعة .


رؤية الكلية  

التميز في مجال التعليم والبحث العلمي في علوم الاعلام والاتصال، والمساهمة في تسخير المعرفة لخدمة الوطن.


      رسالة الكلية 

تتطلع كلية الإعلام والاتصال إلى رفع مستوى المعرفة العلمية والبحثية لدى طلابها في مجال علوم الإعلام والاتصال، وتعزيز سبل الإبداع والتفكير العلمي والتواصل الفعال وتنمية الشعور بالمسؤولية وبناء قيادات إعلامية مبدعة وتفعيل الشراكة المجتمعية، والنشاطات والخدمات الإبداعية للمساهمة في النهوض بالمجتمع.

اهمية التحليل البيئى للمؤسسة التعليمية :

التحليل البيئى الداخلى

  1. التحليل البيئى الداخلى من خلال تحديد نقاط ومجالات القوة والضعف التى تتميز بها المؤسسة من خلال تشخيص البيئة الداخلية من حيث ،مواردها وإمكانياتها البشرية والمادية ووضعها التنافسى .

    التحليل البيئى الخارجى
  2. التحليل البيئى الخارجى من خلال تحديد الفرص المتاحة فى البيئة الخارجية للمؤسسة والتى يمكن لها استغلالها لتطوير أدائها وتميزها ،بالمقارنة بالمنافسين ،وتحديد التهديدات فى نفس البيئة التى قد تؤثر على هذا الاداء وعلى وضعها التنافسى .

    مجالات التنافسية

    تزخر المملكة بعدد من الكليات المناظرة لكلية الاعلام والاتصال ،تعد منافسا لها ،وفى هذا الاطار نسعى الى التميز والتفوق المستمر فى تقديم الخدمات التعليمية والبحثية والمجتمعية من خلال دراسة المجالات التنافسية مع الكليات المناظرة ،ونعتمد فى ذلك على استهداف شعار التعليم للتميز والتميز للجميع .

     
    الغايات النهائية لكلية الاعلام والاتصال

    الغاية الاولى

    زيادة الثقة المجتمعية والقدرة التنافسية للكلية :-
  1. الحصول على الأعتماد الأكاديمى .
  2. تطوير واستكمال البيئة التعليمية والتكنولوجية للكلية .
  3. تطوير واستكمال البنية التحتية للمعامل والاستديوهات .
  4. التنمية المستمرة للقيادات الأكاديمية وأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة.
  5. برامج ومقررات تعليمية متطورة تنمى المعارف والمهارات المهنية .
  6. نشر ثقافة اخلاقيات المهنة لمجتمع الكلية . 

    الغاية الثانية

    التطوير المستمر للبحوث بما يساهم فى تقليل الفجوة بين النظرية والتطبيق فى مجالات الاعلام والاتصال :-
  1. وضع خطط بحثية للبرامج تتوافق مع خطط الكلية وتحقيق رؤيتها ورسالتها .
  2. زيادة إنتاج الكلية من البحوث المنشورة دوليا ومحليا .

    الغاية الثالثة

    زيادة قدرة الكلية على المساهمة فى خدمة المجتمع وتنمية البيئة :-
  1. تعزيز دور الكلية من خلال زيادة التفاعل مع المجتمع المحلى .
  2. ربط خدمة المجتمع بالعملية التعليمية والبحث العلمى .

     

     ​