صرح فضيلة مستشار معالي مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، عميد معهد خادم الحرمين الشريفين لدراسات الإعجاز العلمي في القرآن والسنة الدكتور ناصر بن محمد الهويمل

صرح فضيلة مستشار معالي مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، عميد معهد خادم الحرمين الشريفين لدراسات الإعجاز العلمي في القرآن والسنة الدكتور ناصر بن محمد الهويمل: بأن جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية تشرف برعاية نائب خادم الحرمين الشريفين، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز-حفظه الله-، وحضور أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز -حفظه الله ، هذا اليوم لأحد 21 /11 / 1348 هـ الموافق13 أغسطس 2017م، حفل تخريج الدفعة الأولى من المشاركين والمرابطين في عاصفة الحزم وإعادة الأمل في الحد الجنوبي من طلاب الانتساب المطور بالجامعة، وذلك بمدينة الملك فيصل العسكرية بمحافظة خميس مشيط. 
وقال الهويمل: تؤكد هذه الرعاية الكريمة المبادئ الراسخة السامقة، لهذه الدولة المباركة في رعاية العلم والتعليم في الأصعدة كافة، وتكريم جنود الوطن الذين يبذلون أرواحهم للدفاع عن الدين والوطن ومقدساته، وردع الظالمين المبغضين المعتدين.
وأضاف الهويمل: تميزت جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بحرص منسوبيها على رأسهم معالي مدير الجامعة، عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل، على نشر العلم والمعرفة داخل الوطن وخارجه؛ تحقيقا لتطلعات ولاة الأمر –رعاهم الله- من خلال توظيف وسائل التقنية الحديثة والإفادة منها، ومن ذلك نظام التعليم عن بعد الذي أتاح لجنودنا البواسل على الحد الجنوبي مواصلة مسيرتهم العلمية، والتسلح بالعلم والمعرفة.
وأفصح الهويمل: يشرفني وأنا أحد منسوبي هذا الصرح التعليمي الشامخ، أن أرفع إلى نائب خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز
-حفظه الله-خالص الدعاء، وصادق الشكر وأتمه؛ لرعايته الكريمة التي تمثل دعماً وتأييداً لجهود الجامعة في خدمة الوطن وأهله وجنوده البواسل، ووسام فخر لمنسوبيها على رأسهم معالي المدير، عضو هيئة كبار العلماء الأستاذ الدكتور سليمان بن عبد الله أبا الخيل.
كما أرفع إلى معالي المدير، عضو هيئة كبار العلماء الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل المباركة الخالصة بهذه المناسبة الوطنية العظيمة حيث يقطف أبطالنا ثمرة جهدهم؛ المكللة بهذه الرعاية الكريمة، والحضور المشهود من صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير حفظه الله. 
وختاما أسأل الله سبحانه أن يحفظ علينا ولاة أمرنا على رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز-حفظه الله ورعاه-، ونائبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع– حفظه الله ورعاه-، وأن يتم عليهما نعمه ظاهرة وباطنه، ويمدهما بالصحة والعافية، ويعينهما على خدمة الإسلام والمسلمين، ويبارك في جهودهما، ويسدد آرائهما وأعمالهما وتوجيهاتهما على الخير.
 كما أسأله سبحانه أن يحفظ علينا وطننا، ويديم علينا نعم الأمن والأمان والاستقرار والترابط تحت ظل قيادتنا الرشيدة.
مستشار معالي مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
عميد معهد خادم الحرمين الشريفين لدراسات الإعجاز العلمي في القرآن والسنة 
الدكتور ناصر بن محمد الهويمل



التغطية الإعلامية