"البرامج التحضيرية" بجامعة الإمام تتجه لتحويل كتب مقرراتها العلمية إلى محتوى رقمي

 

استقبل سعادة الدكتور عبدالرحمن بن سليمان النملة -عميد البرامج التحضيرية بالجامعة- بمكتبه صباح اليوم ممثلي شركة "بيرسون" البريطانية للتعليم، التي تتولى مواءمة وتطوير كتب مقررات البرامج التحضيرية.

وقد جرت خلال اللقاء عدة مناقشات حول تحويل كتب مقررات البرامج التحضيرية إلى محتوى رقمي، يسهّل من استفادة الطلاب والطالبات من هذه الكتب، ويقلل من الوقت والجهد المبذولين للحصول على المعلومات. كما دارت المناقشات حول عدد من الآليات المرتبطة بتفعيل المبادرات المشتركة بين عمادة البرامج التحضيرية وبيرسون للتعليم ضمن خطة التحول الوطني، وكيفية ترجمة هذه المبادرات إلى واقع عملي ملموس يعكس أهداف جامعة الإمام ووزارة التعليم من واقع وثيقة التحول الوطني.

من جانبه أعرب "د.النملة" عن تقديره للجهود التي تبذلها شركة "بيرسون" بالتعاون مع عمادة البرامج التحضيرية من أجل الارتقاء بالمقررات وخروجها بأفضل محتوى يتناغم مع التطور الرقمي من ناحية، وخطط وبرامج التحول الوطني من ناحية أخرى، مشيراً إلى أنّ أهمية عمل الشركة تأتي من قيمة الكتاب في العملية التعليمية، باعتباره أحد أركانها الثابتة، وأن تميّز كتب المقررات ينعكس إيجاباً على العملية التعليمية بكافة عناصرها، وصولاً إلى مخرجات تعليمية متميزة، وهو ما يحرص عليه معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل الذي دائما ما يؤكد أن تميّز المخرجات التعليمية لجامعة الإمام يظل أحد ثوابت سياستها التعليمية الذي لا بديل عنه، وأن الجامعة تسعى دوماً لفتح آفاق من  التعاون في المجالات الأكاديمية، والعلمية، والبحثية، بما يخدم طلابها وطالباتها، ويحقق تطلعات ولاة الأمر.

وفي نهاية اللقاء تم الاتفاق على أن تقدم شركة بيرسون خطة مرحلية تتضمن عدة مبادرات ومجموعة من الآليات لتفعيلها مع وضع إطار زمني للتنفيذ، يضمن سرعة وتميز البرامج المقدمة ودقة تنفيذها

التغطية الإعلامية