حملة التوعية بفيروس (كورونا)


 

أطلقت عمادة البرامج التحضيرية بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الحملة التوعوية والتثقيفية بفيروس كورونا  الهدف منها الإسهام في رفع الوعي الصحي لمنسوبي العمادة من الكادر الإداري والتدريسي والطلاب والطالبات، وتعزيز الجهود الصحية التوعوية التي تبذلها الجامعة، والتعريف بالإجراءات التي يجب اتخاذها في حالات الاشتباه، وفق إرشادات وزارة الصحة، وتهدف كذلك إلى اتخاذ الاحتياطات اللازمة لمنع انتشار الفيروس واتباع العادات الصحية السليمة للوقاية منه، بتقديم النصائح الطبية للوقاية من الفيروس وتوزيع المطبوعات التوعوية التي تتعلق بأعراضه والوقاية منه، والاحتياطات اللازمة لمنع انتشاره، وأهمية اتخاذ الاحتياطات الصحية الوقائية اللازمة عن فايروس كورونا، واتباع العادات الصحية السليمة التي تتمثل في المداومة على غسل اليدين بالماء والصابون، واستخدام معقم اليدين، وتجنب ملامسة العينين والأنف والفم باليد قبل غسلها والتعرف على الأعراض، والاحتراز بلبس الكمامات الطبية، وقد نفذ البرنامج باستخدام المنصات الإعلامية الإلكترونية للعمادة؛ لنشر التوعية والتثقيف من خلال تقديم النصائح والإرشادات، بالإضافة إلى تنظيم ندوات توعوية شارك فيها نخبة من المختصين في الصحة الوقائية، وتبعها حملات ميدانية توعوية في القاعات الدراسية، وعرض فيديو توعوي في شاشات العمادة، ووضع بنرات توعوية في الممرات، وإقامة محاضرة تثقيفية، إضافة إلى المعرض التوعوي المتنوع كما قدم فهد الداؤود وناصر العويمر، وشملت الحملة توزيع عدد كبير من المطبوعات والبرشورات المتنوعة للتعريف بأعراض مرض «كورونا» وسبل الوقاية منه والإجراءات الصحية لتجنب العدوى بالفيروس المسبب للمرض شارك فيه عبدالله المزيني وعايد الدوسري واسماعيل العتيق وسفر الشهراني، وسلطان المسفر وعاصم الشهري ومعاذ الجميعة وفيصل المحيسن وفيصل الشردان وسلطان الخثعمي ومعن الحازمي وخالد السلطان، وخالد العسبلي، وتتضمن هذه الحملةُ إضافة إعدادَ مجموعة من الوسائل تشمل مطويات تعريفية بالمرض وطرق الوقاية منه، لوحات إرشادية و"رولات أب" للاستفادة منها مداخل العمادة، ومواقع التجمعات، ونشر المشورات التوعوية في نادي البرامج التحضيرية وكونتر شؤون الطلاب، كما تم تقديم النصائح والاستشارات الطبية  للوقاية من الفيروس، والتعرف على أعراضه، والاحتياطات اللازمة لمنع انتشاره، وكيفية غسل الأيدي بالطريقة الصحيحة والسليمة، وقد استهدفت هذه الحملة أكثر من 3000طالب وطالبة،وأوضح فيصل العمري المشرف على الحملة أن الحملة شارك في   تنظيمها بقسم الطلاب أكثر من خمسة عشر طالباً من مسار العلوم الصحية، وتم التنسيق مع وزارة الصحة والمركز الصحية القريبة من الجامعة بهدف إشراكهم بها، وأكد أن هذه الحملة تؤكد ضرورة أن يظفر كل طالب وطالبة بحصتهم المستوفاة من الوعي والثقافة الصحية لتحصينهم ووقايتهم من مرض كورونا.

 كما شارك نادي البرامج التحضيرية للطالبات ببرامج متنوعة شملت المعرض التوعوي والتثقيفي والمسابقات الخاصة بالفيروس والزيارات للقاعات الدراسية للتوعية بخطر الفيروس وطرق الوقاية منه، وكانت هذه البرامج بإشراف أستاذات مقرر الثقافة الصحية، ومشرفات نادي البرامج التحضيرية الأستاذة نورة البطاح مشرفة النادي والأستاذة شروق الغيلان، والاستاذة فوزية التمياط منسقة العلاقات العامة والإعلام. 

 

التغطية الإعلامية