حملة توعوية بأضرار التدخين والمخدرات

​أقامت عمادة برامج التحضيرية حملة تطوعية توعوية بأضرار التدخين والمخدرات، بالتعاون مع الجمعية الخيرية لمكافحة التدخين (نقاء)، ووزارة الصحة السعودية ممثلة ببرنامج مكافحة التدخين، والمركز السعودي للدراسات وابحاث الوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية (حصين)حيث تهدف الحملة إلى توعية وتبصير الطلاب عن مدى خطورت تعاطي المخدرات والتدخين.

واشتملت الحملة على عدة فعاليات ومنها شرح الأدوية التي تساعد على عملية الإقلاع عن التدخين وطريقة عملها بالجسم، مجسم يوضح الفرق بين رئة المدخن ورئة السليمة، شرح عن مكونات السيجارة وأضرارها على مدى القريب والبعيد، شرح عن السجائر الإلكترونية والشيشة الإلكترونية، مجسم يظهر تاثير التدخين على عدة نواحي ومنها (اصفرار الأسنان تسوس الأسنان تقرحات الفم التهاب اللثة مما يساهم على سقوط الأسنان)، وشرح عدة أمراض التي تتسبب من التبغ ومنها (سرطان الحنجرة وجلطة الدماغ وسرطان اللسان والضرر على الفم والضغط الدورة الدموية)، ومجسم يشرح تأثير التدخين القسري وأمراضه على الغير المدخنين، مجسم يبين الفرق بين المدخن والغير المدخن من ناحية (الوجه والرئة والقلب والمخ)، وشرح اهم الأمراض التي يسببها التدخين، وتوفير كتيبات ولوحات عن أضرار التدخين وأنواع المواد المخدرة واضررها الصحية، وفيديو توضيحي عن معدل وفيات المدخنين، وفيديو توضيحي عن آفة المخدرات، ودور تمثيلي يبين المراحل الشخص في تعاطي المخدرات، وقياس أول أوكسيد الكربون الموجود في الجسم

ونظرًا إلى إقبال الطلاب على الحملة فقد تم تمديد إقامتها وهذا يشير إلى تحقيق الهدف منها، وهو توعية الطلاب عن خطورت تعاطي المخدرات وشرب الدخان حيث اقبل علينا اكثر من ٢٣٠ زائر وتم تحويل اكثر من ٨٠ زائر يرغبون بترك التدخين إلى الجهات المختصة ومن أهمها وزارة الصحة للإقلاع عن التدخين، وقد نظم هذه الحملة مسار العلوم الصحية شعبة (504) بإشراف منسق المسار الصحي الأستاذ عبدالله الأمير ومتابعة محمد العريني، ومنسق اللجنة الإعلامية محمد السبيعي،ومحمد العوفي وتأتي هذه الحملة ضمن الحملات التوعوية التي تقدمها عمادة البرامج التحضيرية بالتعاون مع الجهات ذات الاختصاص.


التغطية الإعلامية