مسابقة جوُّد التنافسية بين الأقسام والوحدات


 

أنهت وكالة العمادة للتطوير والجودة نتائج مسابقة التطوير والجودة لأقسام ووحدات عمادة البرامج التحضيرية "جوُّد" حيث حصل قسم مهارات الدراسة الجامعية على المركز الأول وكرم مشرف المقرر الدكتور وليد بن عطية الزهراني، كما حصل على المركز الثاني قسم الرياضيات وكرم مشرف مقرر الرياضيات الأستاذ:جمال البلوي، كما حصل على المركز الثالث قسم الثقافة الصحية وكرم مشرف مقرر الثقافة الصحية الأستاذ: سالم بن صالح باوزير

 ويأتي هذا التكريم بعد متابعة إنجازات الأقسام والوحدات وتطبيقها لمعايير الجودة، ومنها كتابة توصيف المقرر مع التركيز على مخرجات التعلم وربطها بنواتج تعلم البرامج، الاستفادة من الملاحظات الواردة في تقرير المقرر، من جانب آخر تنشر وكالة التطوير والجودة بالعمادة ثقافة الجودة وتقديم المساعدة لأعضاء هيئة التدريس لتحقيق الجودة الشاملة للحصول على الاعتماد الأكاديمي، وتلبي وكالة العمادة للتطوير والجودة كذلك حاجات جميع المستفيدين من خدمات العمادة وتحقيق متطلباتهم والأخذ بآرائهم واقتراحاتهم لتطوير العملية التعليمية في العمادة ومن ثم تطوير وتحسين مخرجات العمادة،  وتعمل وحدات التطوير والجودة على تحقيق معايير الاعتماد والتقويم الأكاديمي في العملية التدريسية والأكاديمية، وضبط نظام الجودة في العمل الإداري داخل العمادة، والسعي إلى تطوير وتحسين الأداء في كافة الجوانب التعليمية والإدارية، وتسعى إلى تحقيق الأهداف التالية: نشر ثقافة الجودة وتحقيقها بين أعضاء هيئة التدريس والإداريين والطلاب، وتوفير بيئة تعلم آمنة وصحية تشجع على التعلم والإبداع، وتعزيز روح الانتماء لدي أعضاء الكادر التدريسي والإداري،المساهمة في النهوض بمخرجات التعليم وتعزيزها وتطويرها، والتميز في الجانب الأكاديمي والتعليمي للبرامج التحضيرية والعمل على تطويره، المساهمة في تفعيل دور الجامعة الريادي والتنموي في خدمة المجتمع والمساهمة في حل مشكلاته، وتقوم وكالة التطوير والجودة بإشراك جميع وحدات العمادة لتفعيل معايير الجودة في أدائها، واستكمال عمليات التقويم الذاتي لها، بما يسهم في تحقيق الاعتماد الاكاديمي للعمادة. وتعمل على نشر ثقافة الجودة في العمادة من خلال إصدار والكتيبات، والنشرات، وعقد الندوات، والمحاضرات، وورش العمل. وتقوم باستطلاع آراء الطلبة بهدف تطوير أداء العمادة في ضوء معايير الجودة والاعتماد الأكاديمي. وكذلك استطلاع آراء كليات الجامعة ومؤسسات المجتمع المستفيدة من مخرجات العمادة بما يتفق مع احتياجات المجتمع، ويحقق مبدأ المشاركة المجتمعية التي تفيد في تطوير تلك المخرجات. وتقوم العمادة بالتواصل والتنسيق المستمر مع عمادة التقويم والجودة بالجامعة لطلب المشورة عند الحاجة ولاطلاعها على وضع العمادة من حيث الجودة، وتتضمن إجراءات العمل في التطوير والجودة: وضع خطة العمل التنفيذية للعمل بالعمادة، وتقييم مستويات الأداء الأكاديمي ومتابعته، ورسم سياسات الوصول إلى تطبيق معايير الاعتماد البرامجي والمؤسسي، وتكريس مفهوم الجودة ونشر ثقافتها على مستوى العمادة، والإشراف على تطبيق برنامج الجودة بالعمادة، الإشراف على تقويم الأداء في العمادة، ومراعاة ضوابط الاعتماد الاكاديمي مع عمادة التقويم والجودة، والإشراف على تنفيذ برنامج التقويم والاعتماد الأكاديمي،والإشراف على إعداد و تنفيذ الخطط التطويرية والاستراتيجية للعمادة، والتأكد من تطبيق الخطط الدراسية، تحديد الاحتياجات التدريبية المتخصصة لأعضاء هيئة التدريس، ويقوم مشرفو المقررات (قسم الطلاب)، والمنسقات (قسم الطالبات) بدور مهم في أعمال الجودة: كالمشاركة في جميع أنشطة ومجالات عمل وحدة التطوير الجودة (توصيف البرنامج، الخطط التدريسية، توصيف المقررات، تقرير المقررات، وغيرها)، ومتابعة تنفيذ السياسة العامة التي تضعها الوحدة بما يتفق ويحقق سياسة وأهداف العمادة للتطوير والجودة، ومتابعة تنفيذ بنود القرارات الصادرة مـن وحدة التطوير والجودة، كل فيما يخصه، المشاركة في إعداد وتنفيذ بنود الخطة السنوية لأنشطة الوحدة التي تتعلق بالإشراف الأكاديمي، ومتابعة سير العمل في المقررات الدراسية حسب ما تتطلبه نظم الجودة بالعمادة، والمشاركة في إعداد التقرير السنوي عن أنشطة الوحدة التي تتعلق بالإشراف الأكاديمي بالعمادة، المشاركة والمساهمة في انشطة أي من اللجان الفرعية داخل وحدة التطوير والجودة.

وأشار الدكتور أسامة بن عبدالرحمن القحطاني وكيل العمادة للتطوير والجودة لمرآة الجامعة أن وكالة التطوير والجودة تسعى بخطى حثيثة لتطبيق أنظمة الجودة في كافة وحداتها الأكاديمية والإدارية بالتعاون مع عمادة التقويم والجودة التي تعمل على دعم برامجها، وتولي اهتمامهما بكل ما من شأنه تطوير العملية التعليمية بالجامعة

التغطية الإعلامية