معرض في كلية اللغة العربية لتوعية طلابها بمفهوم الحوار

​نظمت كلية اللغة العربية بالتنسيق مع مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز للدراسات الإسلامية المعاصرة وحوار الحضارات مؤخراً، معرضاً لتوعية الطلاب بمفهوم الحوار، وأصوله وأخلاقياته، والتعريف بمركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز للدراسات الإسلامية المعاصرة وحوار الحضارات في الجامعة. 

وبين وكيل الكلية للشؤون التعليمية الدكتور محمد بن عبدالواحد المسعود أن المعرض استقبل عدداً من الأساتذة والطلاب والموظفين، وتم توزيع المطبوعات الخاصة بالمركز على زائري الجناح، وهي: كتيب تعريفي بالمركز، كتاب "مفهوم الحوار"، كتاب "أصول الحوار وأخلاقياته"، كتاب "الحوار: مفهومه - حكمه - أصوله - ضوابطه في ضوء الكتاب والسنة وقواعد الشريعة"، مطوية "حقوق الطفل في الإسلام"، مطوية "حقوق المرأة في الإسلام".

وذكر الدكتور المسعود أن المعرض يهدف للتعريف بمركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز للدراسات الإسلامية المعاصرة وحوار الحضارات، ونشر ثقافة الحوار والوسطية بين أبناء الجامعة لخلق جيل واع من أبناء الوطن يؤمن بالوسطية الإسلامية، وينبذ الأفكار المتطرفة التي تشوه الدين وأهله، وتنشر صوراً سلبية عنه في العالم، والتوعية بمفهوم الحوار وأهميته، وتأصيل مفهوم الحوار وتجلية ضوابطه في ضوء الكتاب والسنة وقواعد الشريعة، والتعريف بنماذج لوسطية الإسلام وعدالته، مثل : حقوق الطفل في الإسلام، مطوية، وحقوق المرأة في الإسلام. 

وأشار الدكتور المسعود إلى أن زائري المعرض طلبوا تكثيف المناشط التثقيفية في الجامعة والكلية لتطوير مهارات الطلاب، وتحصينهم ضد الأفكار المتطرفة.

التغطية الإعلامية