كلمة الدكتور فهد بن صالح اللحيدان وكيل جامعة الامام محمد بن سعود الإسلامية للشؤون التعليمية بمناسبة اليوم الوطني ال88

الحمد لله رب العالمين , والصلاة والسلام على سيد الأولين والآخرين نبينا محمد , وعلى آله وصحبه وسلم , وبعد .

يطيب لي بمناسبة ذكرى توحيد البلاد , توحيد المملكة العربية السعودية الثامنة والثمانون  , مهنئناً مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز – حفظه الله ورعاه - , وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد ووزير الدفاع ونائب رئيس مجلس الوزراء بذكرى توحيد المملكة العربية والسعودية  الثامنة والثمانون .

وبهذه المناسبة  يجب على كل مواطن ومقيم يعيش في هذه البلاد أن يحمد الله عز وجل على نعمه التي لا تعد ولا تحصى , وما أنعم به على دولتنا هذه بالأمن والأمان بقيادة ولاة أمرنا – أعزهم الله – .

ولا يخفى على كل مسلم في بقاع الأرض ما تقوم به حكومة ولاة أمرنا من خدمة الإسلام والمسلمين في شتى أرجاء الأرض , وليس ببعيد موسم الحج عام 1439 هـ ونجاحه , الذي أبهر العالم كله بما قدمته الدولة للحجاج من خدمات وتسهيلات .

فيجب على كل من يعيش في هذه البلاد أن يستشعر في هذه المناسبة وما تقدمه الدولة من خدمات للمواطنين والمقيمين  .

فيجب علينا الحرص على أمنها وسلامتها والتمسك تحت راية ولاة أمرها والدفاع عنها , وينبغي أن يكون اليوم الوطني يوم شكر لله على نعمة الأمن والأمان , وفي الختام أسال الله عز وجل أن يعز حكومتنا وولاة أمرنا , وأن يحفظ بلادنا من كل شر , وأن يرد عنها كيد الحاقدين .

كتبه

د. فهد بن صالح اللحيدان

وكيل جامعة الامام محمد بن سعود الإسلامية للشؤون التعليمية

التغطية الإعلامية