مكتبة كلية اللغات والترجمة

بمكتبة فرع النفل:
كتب ومراجع باللغة الإنجليزية لطالبات كلية اللغات والترجمة
 
كتبت / الجوهنرة الحميد
 في إطار دعم العملية التعليمية وتقديم كافة الخدمات والتسهيلات الرامية إلى تحقيق بيئة تعليمية صحية تنهل منها الطالبات كل علم نافع , تم مؤخراً إنشاء مكتبة خاصة بكلية اللغات والترجمة ضمن مكتبة فرع النفل بمركز دراسة الطالبات بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ’ وذلك بإشراف وكيلة كلية اللغات والترجمة الدكتورة عفراء الشيبان وبالتعاون مع وكيلة عمادة شئون المكتبات الدكتورة مسفرة الخثعمي .
 وأوضحت الدكتورة عفراء أن فكرة توفير مراجع وكتب للطالبات وللأستاذات ليست بالجديدة ’ بل كانت تراودها منذ توليها وكالة الكلية وقد تحققت الآن بحمد الله تعزيزاً لعمليتي البحث والتدريس في الجامعة , وأردفت : ولأن المكتبة رافد من روافد نشر المعرفة والثقافة ’ لذا فقد تضافرت الجهود في توفير مجموعة قيمة من الكتب والمراجع من قبل عمادة شئون المكتبات بالإضافة إلى عدة إهداءات من بعض الأساتذة والأستاذات وكذلك طالبات الكلية .
ويبلغ عدد الأرفف القائمة حالياً إلى أكثر من 50 رفاً تحتوي على كتباً عديدة ومختلفة جميعها باللغة الإنجليزية , وأشارت الشيبان بقولها : "إن هذه المراجع تخدم كافة مستويات طالبات الكلية مؤكدة أن المكتبة شهدت إقبالاً كبيراً من الطالبات اللاتي استفدن منها كثيراً " . 

 من جهة أخرى أكدت الشيبان أن الكلية سباقة إلى التطوير وإبراز مواهب وقدرات الطالبات من خلال إقامة الأنشطة والفعاليات ومنها حملة بعنوان إحياء الأدب الإنجليزي التي سيتم إطلاقها قريباً بهدف تشجيع الطالبات للعودة إلى القراءة من خلال إختيار رواية ذات قيمة هادفة من الأدب وربطها بالعصر الحديث لتصبح عنصرجاذب ودافع للقراءة والإطلاع .
 وبينت الدكتورة عفراء أن هناك خطة تطويرية لمقررات اللغة الإنجليزية الخاصة بالأقسام الأخرى عن طريق تشكيل لجنة تعمل على دراسة كل كتاب لتحديثه حتى يتواكب مع معطيات العصر , مما يحبب الطالبة إليه ويشدها إلى قراءته  ’ كما أشارت إلى أنه تم إصدار قاموس شامل لكلمات اللغة الإنجليزية وترجمتها إلى العربية مع كتابة النطق للكلمة باللغة العربية بإشراف الوكيلة وتنفيذ مجموعة من الطالبات ’ هذا بالإضافة إلى عزم الكلية على إختيار بعض الكتب من المكتبات الخارجية التي تتعلق بتطوير الذات وترجمتها إلى العربية وذلك سعياً في إكساب الطالبات  مهارات جديدة ’ وتنمية قدراتهن الإبداعية والعمل على تطويرها .

التغطية الإعلامية