معهد جدة يطبق نظام التصحيح الآلي في الامتحانات

قام المعهد العلمي في محافظة جدة وبإشراف مباشر من مدير المعهد الشيخ فواز بن سليمان العنزي  بتطبيق مشروع التصحيح الإلكتروني في الامتحانات لبعض المواد والهدف من هذا التوجه الجودة في الاختبارات ودقة التصحيح والرصد ومواكبة الطرق الحديثة ومواجهة الأعداد الطلابية المتدفقة وتدريب الطالب على اختبارات القدرات والتحصيل والاختبارات الجامعية.
والمعهد العلمي في محافظة جدة يعتبر أول معهد علمي يطبق نظام التصحيح الآلي في الاختبارات، مما يساعد المعلمين كثيرا في توفير أوقاتهم التي كانوا يعانون منها سابقا في التصحيح اليدوي ، وهو ضمن الخطة التطويرية التي تحرص عليها إدارة المعهد  لتطوير النظام التعليمي من خلال استخدام أفضل وسائل تكنولوجيا التعليم للحصول على مردود تعليمي أفضل. وقد بدأ تطبيق مشروع التصحيح الآلي للاختبارات ببعض المواد خلال اختبارات الفصل الدراسي الجاري. وأكد المنسق العام لبرنامج التصحيح الآلي ومشرف الجودة في المعهد الأستاذ أديب بن سفر الحجيلي، أن مشروع التصحيح الآلي يوفر نحو %70 من جهد المعلم في التصحيح، وأضاف “بدأنا هذا الفصل بمواد محددة فقط للتجربة، استطعنا من خلالها تحقيق نتائج إيجابية، وسوف نعمل بعدها على تطوير المشروع والعمل على تحديثات له وفق ما تراه وكالة الجامعة لشؤون المعاهد العلمية بجامعة الامام مناسبا كإضافة الأسئلة المقالية عبر إعدادات البرنامج.
وأوضح الحجيلي “استطعنا من خلال مشروع التصحيح الآلي أن نصحح ونرصد في برنامج نور ما يقارب 300 إلى 600  ورقة خلال نصف ساعة ، واستطعنا بعدها استنتاج جميع المعادلات التي تهمنا من خلال هذا الاختبار كنقاط الإخفاق والانحرافات ونسبة تكرار الدرجات وغيرها، وهذا يرجع لدقة البرنامج بشكل كبير، كما انعكس ذلك على اهتمام المعلمين بكيفية صياغة الأسئلة وتجويدها وكل معلم يضع له بنك للأسئلة بدلا من الاهتمام بالمساعدة في عملية التصحيح.