مطابع الجامعة تشارك في أعمال الحج 1439هـ

أنجزت مطابع الجامعة خلال الفترة الأخيرة كتيب "بيان ما يفعله الحاج والمعتمر" وذلك ضمن مشاركات الجامعة مؤسسات الدولة في خدمة حجاج بيت الله الحرام وبتوجيه من معالي مدير الجامعة عضو هيئة كبار العلماء الأستاذ الدكتور سليمان بن عبد الله أبا الخيل.

وأوضح مدير عام مطابع الجامعة المهندس إبراهيم بن عبد الكريم المحيميد أن الكتيب وهو من تأليف معالي الشيخ الدكتور صالح بن فوزان بن عبد الله الفوزان عضو هيئة كبار العلماء، وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، جرى طبعه بتسع لغات مختلفة.

مضيفاً أن إجمالي النسخ المطبوعة هذا العام بلغ أكثر من ستين ألف نسخة، باللغة العربية، والأردية، والانجليزية، والاندونيسية، والبنغالية، والأوزبكية، والفرنسية، والفارسية والروسية.

وتابع "تأتي هذه المشاركة من الجامعة من منطلق تحقيق رسالتها والقيام بأهدافها بالاهتمام بالبحوث الشرعية والعلمية وغيرها خدمة للمجتمع في نطاق اختصاصه".

وبحسب المهندس المحيميد لاقى الكتيب إقبالاً كبيراً من حجاج بيت الله الحرام نظرا صغر حجمه وشموليته وسهولة فهمه.

 وأشار إلى أن "بيان ما يفعله الحاج والمعتمر" مكون من ستين صفحة بالمقاس الصغير عبارة عن جزئين الأول لمناسك الحج والعمرة والثاني الأخطاء التي تتعلق بأعمال الحج والتحذير من الوقوع فيها.

ولفت مدير عام المطابع إلى أن طباعة الكتيب جرت بالتنسيق مع عمادة البحث العلمي في الجامعة ضمن مطبوعاتها رسائل إرشادية.

مشيراً إلى إن مطابع الجامعة أنجزت أيضاً مطبوعات عمادة شؤون الطلاب الخاصة بمناسبة الحج وهي عبارة عن بنرات وستاندات في إطار مشاركة الجامعة البنك الإسلامي للتنمية في مشروع الإفادة من الهدي والأضاحي، وكذلك مشاركة جوالة وكشافة الجامعة في أعمال الدلالة والإرشاد للحجاج.


التغطية الإعلامية