في حلقة نقاش نظمها كرسي الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي لدراسات وأبحاث الحرمين الشريفين بجامعة الإمام عنوانها : التدريس في الحرمين الشريفين وسبل تطويره

​نظم كرسي الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي لدراسات وأبحاث الحرمين الشريفين في جامعة الإمام في القاعة المستديرة في المعهد العالي للقضاء بالجامعة  اليوم الثلاثاء 20/5/1439ه حلقة نقاش بعنوان " التدريس في الحرمين الشريفين وسبل تطويره واستخدام وسائل التقنية في التدريس ومواكبتها" بحضور فضيلة الشيخ الدكتور خالد بن محمد اللحيدان عضو المحكمة العليا والشيخ الدكتور عبد الرحمن بن علي العسكر المستشار بوزارة الشؤون الإسلامية  والأستاذ الدكتور محمد بن عبدالله اللحيدان أستاذ الكرسي وأستاذ الفقه المقارن في المعهد العالي للقضاءوعدد من رؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس بالمعهد والطلاب والمهتمين
حيث تناول المشاركون في فعاليات الحلقة عدداً من المحاور في مجال التقنية والتدريس المعمول بها بالحرمين الشريفين والجهود التي تقدمها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان في كل ما من شأنه نشر العلم والمعرفة ونفع الإسلام والمسلمين في شتى بقاع العالم من الترجمة والإرشاد والتوجيه باستخدام عدد من  الوسائل ومنها وسائل التقنية الحديثة والتي يشاهدها الكل خلال زيارته للحرمين الشريفين  و إيصالها له في بلاده عن بالطرق التقنية الحديثة، حيث استعرض مستشار معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الدكتور يوسف بن عبد الرحمن الحوشان عرض مرئيا يوضح الأرقام والبرامج والتطبيقات المطورة والحديثة والتي تأتي مواكبة لرؤية المملكة 2030 ومواصلة للجهود المبذولة في بلاد الحرمين الشريفين مما يحقق تطلعات القيادة الرشيدة

كما ناقش أصحاب الفضيلة المشاركين في الحلقة عدد من الاقتراحات والموضوعات للمساهمة في تفعيل وزيادة وتطوير وسائل التقنية المقدمة في التدريس في الحرمين الشريفين .
وفي نهاية اللقاء قد م أستاذ الكرسي أ.د. محمد اللحيدان  شكره وتقدير لأصحاب الفضيلة الحضور على مشاركتهاتهم ونداخلاتهم وتفاعلهم كما قدم شكره للدكتور يوسف بن حمود الحوشان على مشاركته رإعداده وعرضه المتميز لهذه الفعالية الهامة

التغطية الإعلامية