أبا الخيل يتفقد المباني الحديثة في مدينة الملك عبدالله للطالبات

​​

تفقد معالي مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل ، مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز للطالبات  ، بحضور عدد من وكلاء الجامعة ومسؤوليها وأعضاء الهيئة العامة للمشروعات الأحد الموافق 1438/3/12هـ  وقام معاليه بزيارة إلى مبنى الإدارة والاستديوهات ، ومبنى استقبال المراجعين ، وتدشين الأكشاك الاستثمارية .

 كما تفقد  معالي مدير الجامعة مبنى الإدارة العليا والمعامل والمكاتب الإدارية إضافة إلى ردهات الاستقبال والانتظار، تلاه اجتماع بعدد من مسؤولي الجامعة ومهندسيها ومهندسي وفنيي الشركة الاستشارية وعدد من مسؤولي الشركة المنفذة .

وأكد الدكتور أبا الخيل أن ما تشهده الجامعة من مشروعات هندسية وانجازات وتطور إنما هو بفضل الله ثم بجهود خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهم الله - ، اللذين لم يدخروا جهداً في دعم التعليم بشكل عام والتعليم العالي والجامعة بشكل خاص، مشيراً إلى أن اكتمال مشاريع مدينة الملك عبدالله للطالبات يمثل دفعة قوية لدعم العملية التعليمية في الجامعة من اجل خدمة أبناء وبنات هذا الوطن، وتعد مفخرة لتوفير بيئة أكاديمية تعليمية ، مشدداً على أن الأعمال بها تجد كل العناية والاهتمام من الحكومة الرشيدة  .

وأضاف الدكتور أبا الخيل  أن الأعمال المنجزة في مدينة الملك عبدالله للطالبات لم تأت من فراغ بل جاءت بتضافر الجهود وبتكاتف الجميع ، وبالمتابعة والعمل الدؤوب من هيئة المشروعات وكافة العاملين فيها ، والشكر موصول لوكالة الجامعة لشؤون الطالبات ولعمادة مركز دراسة الطالبات ولكافة العاملين معهم على جهودهم وأعمالهم وللشركات المنفذة ، ونتطلع إلى المزيد من العمل الجاد البناء .

وكان مدير الجامعة استمع في مستهل الزيارة لشرح مفصل من المستشار المشرف العام على الشؤون الفنية المهندس محمد بن عبدالعزيز الجريان عن الأعمال في مدينة الملك عبدالله للطالبات ، كما رأس اجتماع الهيئة العامة للمشروعات الذي عقد في إحدى قاعات الاجتماعات بمبنى الإدارة ، وتناول الاجتماع العديد من المحاور حول مبنى الإدارة والاستديوهات ومبنى استقبال المراجعين .​

التغطية الإعلامية