د. بن ثاني يتفقد سير اختبارات معهد الجوف العلمي

تفقد وكيل الجامعة لشؤون المعاهد العلمية الدكتور عبدالله بن ثاني، سير اختبارات الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي الحالي، في المعهد العلمي في منطقة الجوف ، وتجوّل بالقاعات واطلع على انتظام الامتحانات وآلياتها بما يكفل توفير الجو المناسب لأداء الاختبارات بكل يسر وسهولة.

وأوضح الدكتور بن ثاني بأن الزيارة جاءت بناء على توجيه من معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد بن سالم العامري على الوقوف والاطلاع المباشرعلى الميدان التربوي وعلى سير أعمال الاختبارات في المعاهد العلمية.

وعبّر عن شكره وتقديره لقيادات المعاهد العلمية ومنسوبيها على تهيئة الأجواء التربوية الملائمة وحسن التنظيم وتوفير الجو المناسب للطلاب لأداء الاختبارات وتسخير كافة الإمكانات لهم وبث روح الطمأنينة في نفوسهم، وحثّ خلال الجولة أبنائه الطلاب على المزيد من الاجتهاد والتحصيل العلمي للوصول إلى تحقيق النتائج المشرفة والاستفادة من الإمكانات المتاحة لهم.. منوهاً بدعم معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ ومتابعة معالي مدير الجامعة واهتمامه بالمعاهد العلمية وكافة منسوبيها ورعايته المستمرة لمسيرتها ورسالتها المباركة وتميزها بمناهجها الراسخة التي تقوم على الثوابت الشرعية التي قامت عليها هذه الدولة.

 

‎وأكد وكيل الجامعة لشؤون المعاهد العلمية من خلال الزيارة التفقدية والجولات الاشرافية وعدد من التقارير التي رصدت على أداء سير أعمال الامتحانات لكافة المعاهد العلمية المنتشرة في مناطق المملكة، أنها تسير ولله الحمد بشكل مطمئن، وفي أجواء مشجعة تدعو إلى التفاؤل بمستويات متميزة، ولم تعترضها أي عوائق تذكر، مشيراً إلى أن وكالة الجامعة لشؤون المعاهد العلمية تتابع عن قرب باهتمام بالغ سير هذه الاختبارات وجودة أداء أعمالها.

 

‎وبين الدكتور بن ثاني أن هذه الاختبارات ما هي إلا وسيلة قياس وتعلم تساعد على تحقيق الأهداف التعليمية، وعن مدى نجاح الأساليب والاستراتيجيات التدريسية المستخدمة من قبل معلمي المعاهد العلمية لهذه المقررات، ونوه بأن التحضير الجيد والأعداد المسبق للاختبار والاهتمام بقراءة المادة الدراسية بكل جوانبها، يبعث المزيد من الثقة بالنفس، متمنياً لهم المزيد من التوفيق والنجاح.

التغطية الإعلامية